سلطان العاشقين

منتديات سلطان العاشقين يسرها ان ترحب بكم في رحابها املين ان تكونوا سعداء بما تطلعون عليه 0 واقبلوا محبتنا
سلطان العاشقين

اسلامى شامل

المواضيع الأخيرة

» أستاذى الكريم الصحفى الكبير فيصل محمد عوكل.............
الإثنين ديسمبر 01, 2014 6:10 am من طرف عبدالقـــادر

» ارخص اسعار الحج السياحى طيران من مصر مع سلطانة تورز 2014
السبت يونيو 07, 2014 3:59 am من طرف احمد تركى

» فك السحر فك العمل فك المس علاج المس فلاج قراني للسحر
الخميس ديسمبر 26, 2013 11:00 am من طرف انا فيروز

» بشـــــــــــــــــــرى لكـــــــل ربــه منزل وسيده اخيــــــــرا
الإثنين ديسمبر 02, 2013 12:47 pm من طرف انا فيروز

» الهي ادعوك وارجوك فما من اله غيرك يدعى فيرجى فيجيب الا انت يا الله
الأحد أكتوبر 21, 2012 1:05 am من طرف amho2005

» عيد الاضحىالمبارك اعاده الله علينا وعليكموعلى كل من قال لااله الا الله محمد رسول الله بكل الخير والسلام
السبت أكتوبر 13, 2012 8:08 am من طرف سلطان العاشقين

» يسرنا نحن مكتب أبراج مكة للعمرة والزيارة أن نقدم خدماتنا لزيارة مكة المكرمة والمدينة المنورة وأداء مناسك العمرة . وخدماتنا متمثلة في :
الخميس يونيو 28, 2012 2:50 am من طرف سلطان العاشقين

» عجبت لابن ادم كيف لايسال مولاه في كل حال فيما يريد 00 ويسال الخلق الحلول
الثلاثاء يونيو 26, 2012 11:49 am من طرف سلطان العاشقين

» الحب الحب لله والحب بالله 0 والحب لكل ماخلق الله 0 الحب طريق الايمان
الأربعاء مايو 30, 2012 1:47 am من طرف سلطان العاشقين

التبادل الاعلاني


    هل من الضروري ان تاتينا الكوارث حتى نؤمن 00 ام ان الحياء من الله هو الطريق للامان

    شاطر

    سلطان العاشقين
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 655
    تاريخ التسجيل : 12/10/2008

    هل من الضروري ان تاتينا الكوارث حتى نؤمن 00 ام ان الحياء من الله هو الطريق للامان

    مُساهمة من طرف سلطان العاشقين في الإثنين يونيو 20, 2011 2:45 pm

    هل من الضروري ان تاتينا الكوارث حتى نؤمن 00 ام ان الحياء من الله هو الطريق للامان




    (


    ** أَوَلَمْ يَهْدِ لِلّذِينَ يَرِثُونَ الأرْضَ مِن بَعْدِ أَهْلِهَآ أَن لّوْ نَشَآءُ أَصَبْنَاهُمْ بِذُنُوبِهِمْ وَنَطْبَعُ عَلَىَ قُلُوبِهِمْ فَهُمْ لاَ يَسْمَعُونَ

    مامن امه الا وقد ورثت امه قبلها وقد سبقتنا امم غابره هانحن نرى اثارهم وهم اهلها وقد ذهبوا

    او ليس هذه ايه عظيمه تكفي كل ذي قلب او القى السمع وهو شهيد

    ** وَلَوْ أَنّ أَهْلَ الْقُرَىَ آمَنُواْ وَاتّقَواْ لَفَتَحْنَا عَلَيْهِمْ بَرَكَاتٍ مّنَ السّمَآءِ وَالأرْضِ وَلَـَكِن كَذّبُواْ فَأَخَذْنَاهُمْ بِمَا كَانُواْ يَكْسِبُونَ * أَفَأَمِنَ أَهْلُ الْقُرَىَ أَن يَأْتِيَهُمْ بَأْسُنَا بَيَاتاً وَهُمْ نَآئِمُونَ * أَوَ أَمِنَ أَهْلُ الْقُرَىَ أَن يَأْتِيَهُمْ بَأْسُنَا ضُحًى وَهُمْ يَلْعَبُونَ * أَفَأَمِنُواْ مَكْرَ اللّهِ فَلاَ يَأْمَنُ مَكْرَ اللّهِ إِلاّ الْقَوْمُ الْخَاسِرُونَ

    ان النظر لهذه الايات العظيمات المباركات من كتاب الله الكريم 0 تؤكد بان النفس البشريه متقلبه وضعيفه واحيانا جاحده لانعم الله فيزداد ايمانها بالخوف 0 ولكنها حينما تنال النعم تنسى الخوف فتامن فلا تعود تقوم بفعل الخير او العمل الصالح او نتذكر ربها لانها شعرت بالامان فامنت وهم لايعلمون بانهم قد يكون الله عزوجل قد مكر بهم لانهم ماعادوا كما كانوا من الايمان

    فقد افسد الامان قلوبهم 00 فهم كالعبد الابق لايصلحه الا السوط والعذاب وهذه الايات تحذير للناس بان الله يرى ويطلع على القلوب والنوايا

    وينسون نعمه الله عليهم

    ( فَلَمَّا جَاءَهُمْ نَذِيرٌ مَا زَادَهُمْ إِلَّا نُفُوراً) (اسْتِكْبَاراً فِي الْأَرْضِ وَمَكْرَ السَّيِّئِ وَلا يَحِيقُ الْمَكْرُ السَّيِّئُ إِلَّا بِأَهْلِهِ فَهَلْ يَنْظُرُونَ إِلَّا سُنَّتَ الْأَوَّلِينَ فَلَنْ تَجِدَ لِسُنَّتِ اللَّهِ تَبْدِيلاً وَلَنْ تَجِدَ لِسُنَّتِ اللَّهِ تَحْوِيلاً)



    هنا يرينا الحق اياته البينات بان الاستكبار والشعور بالعلو على الاخرين لايزيدهم الا استكبارا 0 ومكر سيء وماعلموا بان المكر السيء محيط باهله

    ولا تبديل لامر الله

    فانه لاحول ولا قوه الا بالله العلي العظيم 00



    وهنا ايات عظيمه يرينا الحق من خلالها كيف ان التوبه السر((هي السبيل الوحيد للخلاص 0 كقوم نبي الله يونس عليه السلام 00



    والتى يحدثنا الحق سبحانه وتعالى عن قوم يونس وتوبتها السريعه لله عن عصيانها فتاب الله عليهم وانجاهم من العذاب الاليم



    فَلَوْلاَ كَانَتْ قَرْيَةٌ آمَنَتْ فَنَفَعَهَا إِيمَانُهَا إِلاَّ قَوْمَ يُونُسَ لَمَّا آمَنُوا كَشَفْنَا عَنْهُمْ عَذَابَ الخِزْيِ فِي الحَيَاةِ الدُّنْيَا وَمَتَّعْنَاهُمْ إِلَى حِينٍ ))صدق الله العظيميعه عن الخطيئه







    وما قيمه الندم في وقت العذاب الاليم حيث لاينفع الندم وهذه الايات ترينا الاقوام التى وقع عليها العذاب بعد ان امنت عذاب الله ونقمته واعتقدوا بانهم في مامن ولم يعودوا يؤمنون 00 فقد اذهلتهم نفوسهم وشهواتهم عن مراقبه نفوسهم والى اي منحدر وصلوا اليه




    ((*
    كِتَابٌ أُنْزِلَ إِلَيْكَ فَلَا يَكُنْ فِي صَدْرِكَ حَرَجٌ مِنْهُ لِتُنْذِرَ بِهِ وَذِكْرَى لِلْمُؤْمِنِينَ * اتَّبِعُوا مَا أُنْزِلَ إِلَيْكُمْ مِنْ رَبِّكُمْ وَلَا تَتَّبِعُوا مِنْ دُونِهِ أَوْلِيَاءَ قَلِيلًا مَا تَذَكَّرُونَ * وَكَمْ مِنْ قَرْيَةٍ أَهْلَكْنَاهَا فَجَاءَهَا بَأْسُنَا بَيَاتًا أَوْ هُمْ قَائِلُونَ * فَمَا

    كَانَ دَعْوَاهُمْ إِذْ جَاءَهُمْ بَأْسُنَا إِلَّا أَنْ قَالُوا إِنَّا كُنَّا ظَالِمِينَ * فَلَنَسْأَلَنَّ الَّذِينَ أُرْسِلَ إِلَيْهِمْ وَلَنَسْأَلَنَّ الْمُرْسَلِينَ * فَلَنَقُصَّنَّ عَلَيْهِمْ بِعِلْمٍ وَمَا كُنَّا غَائِبِينَ } صدق الله العظيم





    وما زالت تلك دعواهم وهي ( يا ويلنا إنا كنا ظالمين) وقال الله تعالى)

    (({
    فَمَا كَانَ دَعْوَاهُمْ إِذْ جَاءَهُمْ بَأْسُنَا إِلَّا أَنْ قَالُوا إِنَّا كُنَّا ظَالِمِينَ }صدق الله العظيم

    ومازالت تلك دعواهم فلم ينفعهم من عذاب الله تصديقاً لقول الله تعالى)

    (({{
    وَكَمْ قَصَمْنَا مِنْ قَرْيَةٍ كَانَتْ ظَالِمَةً وَأَنْشَأْنَا بَعْدَهَا قَوْمًا آخَرِينَ فَلَمَّا أَحَسُّوا بَأْسَنَا إِذَا هُمْ مِنْهَا يَرْكُضُونَ لَا تَرْكُضُوا وَارْجِعُوا إِلَى مَا أُتْرِفْتُمْ فِيهِ وَمَسَاكِنِكُمْ لَعَلَّكُمْ تُسْأَلُونَ قَالُوا يَا وَيْلَنَا إِنَّا كُنَّا ظَالِمِينَ فَمَا زَالَتْ تِلْكَ دَعْوَاهُمْ حَتَّى جَعَلْنَاهُمْ حَصِيدًا خَامِدِينَ } صدق الله العظيم

    فأنظروا لقول الله تعالى(فَمَا زَالَتْ تِلْكَ دَعْوَاهُمْ حَتَّى جَعَلْنَاهُمْ حَصِيدًا خَامِدِينَ } صدق الله العظيم







    التوبة: وقل اعملو فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون وستردون إلى عالم الغيب والشهادة فينبئكم بما كنتم تعملون 106 (1). يونس: ولقد أهلكنا القرون من قبلكم لما ظلموا وجاءتهم رسلهم بالبينات وما كانوا ليؤمنوا كذلك نجزى القوم المجرمين 14 ثم جعلناكم خلائف في الارض من بعدهم لننظر كيف تعملون 15. وقال تعالى: والله يدعوا إلى دار السلام ويهدي من يشاء إلى صراط مستقيم 26 - إلى قوله تعالى - وإما نرينك بعض الذي نعدهم أو نتوفينك فإلينا مرجعهم ثم الله شهيد على ما يفعلون 48 ولكل امة رسول فإذا جاء رسولهم قضي بينهم بالقسط وهم لا يظلمون 49 - إلى قوله تعالى - قل أرأيتم إن أتيكم عذابه بياتا أو نهارا ماذا يستعجل منه المجرمون 52 أثم إذا ما وقع آمنتم به الئن وقد كنتم به تستعجلون 53 ثم قيل للذين ظلموا ذواقوا عذاب الخلد هل تجزون إلا بما كنتم تكسبون 54 - إلى قوله - وما تكون في شأن وما تتلوا منه من قرآن ولا تعملون من عمل إلا كنا عليكم شهودا إذ تفيضون فيه وما يعزب عن ربك من مثقال ذرة في الارض ولا في السماء ولا أصغر من ذلك ولا أكبر إلا في كتاب مبين 62 (2).





    أفمن يعلم أنما انزل إليك من ربك الحق كمن هو أعمى إنما يتذكر اولوا الباب 20 (1). ابراهيم: ولقد أرسلنا موسى بآياتنا أن أخرج قومك من الظلمات إلى النور وذكرهم بأيام الله إن في ذلك لآيات لكل صبار شكور 6. وقال تعالى: قالت رسلهم أفي الله شك فاطر السموات والارض يدعوكم ليغفر لكم من ذنوبكم ويوخركم إلى أجل مسمى 12. وقال تعالى: ألم تر أن الله خلق السموات والارض بالحق إن يشأ يذهبكم ويأت بخلق جديد 23 وما ذلك على الله بعزيز 24. وقال تعالى: ولا تحسبن الله غافلا عما يعمل الظالمون إنما يوخرهم ليوم تشخص فيه الابصار 44 مهطعين مقنعي رؤسهم لا يرتد إليهم طرفهم وافئدتهم هواء 45 وأنذر الناس يوم يأتيهم العذاب فيقول الذين ظلموا ربنا أخرنا إلى أجل قريب 46 نجب دعوتك ونتبع الرسل أولم تكونوا أقسمتم من قبل مالكم من زوال 47 و سكنتم في مساكن الذين ظلموا أنفسهم وتبين لكم كيف فعلنا بهم وضربنا لكم الامثال وقد مكروا مكرهم وعند الله مكرهم وإن كان مكرهم لتزول منه الجبال 48 فلا تحسبن الله مخلف وعده رسله إن الله عزيز ذو انتقام 49. (2)





    هل ينظرون إلا أن تأتيهم الملائكة أو يأتي أمر ربك كذلك فعل الذين من قبلهم وما ظلمهم الله ولكن كانوا أنفسهم يظلمون 36 فأصابهم سيئات ما عملوا وحاق بهم ما كانوا به يستهزؤن 37. وقال تعالى: تالله لقد أرسلنا إلى امم من قبلك فزين لهم الشيطان أعمالهم فهو وليهم اليوم ولهم عذاب أليم 66 (1). الاسرى: قل كل يعمل على شاكلته فربكم أعلم بمن هو أهدى سبيلا 87 (2). مريم: إن كل من في السموات والارض إلا آتي الرحمن عبدا 95 لقد أحصيهم وعدهم عدا 96 وكلهم آتيه يوم القيمة فردا 97 - إلى قوله تعالى - وكم أهلكنا قبلهم من قرن هل تحس منهم من أحد أو تسمع لهم ركزا 98 (3). الانبياء: وكم قصمنا من قرية كانت ظالمة وأنشأنا بعدها قوما آخرين 12 فلما أحسوا بأسنا إذا هم منها يركضون 13 لا تركضوا وارجعوا إلى ما اترفتم فيه ومساكنكم لعلكم تسئلون 14 قالوا يا ويلنا إنا كنا ظالمين 15 فمازالت تلك دعويهم حتى جعلناهم حصيدا خامدين 16 - إلى قوله تعالى - ولقد استهزئ برسل من قبلك فحاق بالذين سخروا منهم ما كانوا به يستهزؤن 43





    ان المتطلع المتتبع لهذه الايات من كتاب الله الكريم للعباد 0 والمتفهم لها حقيقه يرينا النفس البشريه وعناد الانسان حتى تصل بمعاصيها الى عذابها بيدها وليس لهم عند الله حجه



















    وانه لاحول ولا قوه الا بالله العلى العظيم وان حسبي الله عليه توكلت واليه انيب 00

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد ديسمبر 11, 2016 6:49 am